پرسیارێن گرێدایی ب قهدهرێ ڤه

ڕامانا قهزا و قهدهرێ چیه؟

قةزا و قةدةر؛ ستوينةكة ذ ستوينيَن باوةرييَ، [وَخَلَقَ كُلَّ شَيْءٍ فَقَدَّرَهُ تَقْدِيرًا] [الفرقان: 2]، ئانكو: ((و ئةوة ييَ هةر تشتةكيَ هةي ئافراندي، و ب ئافراندنةكا بابةتي هةر ئيَكي بيت، وي ل دويظ حيكمةتا خوة بيَ كيَماسي ئةو ئافراند)). و رِامانا قةزا و قةدةرىَ: زانينا خودىَ ية ب قةدةرا تشتان و كا دىَ ض ب سةرآ وان هيَت، ئةظة بةري هةبوونا وان تشتان بخوة و بةري نظيسين و حةز و ئيرادة و ضيَكرنا خودىَ بؤ وان تشتان().

          خودێ چاوا دزانیت دێ چ ڕۆیدهت، بهری ئهو تشت ڕۆیبدهت؟

د شيان دا هةية ظآ ضةندآ ب ئينانا نموونةكا ئةم هةستثيَدكةين بؤ وي رِؤهن بكةين و بيَذين: ئةو كةسىَ ياريةكآ ضيَدكةت؛ ئةو دزانيت كا ئةو ياري دشيَت ض بكةت بةري ئةو وآ يارييَ بكةت، ضونكي ئةوي ئةو ياري يا ضيَكري و هةمي تشتيَن بضويك و مةزن د ناظ ظآ يارييَ دا ييَن دةستنيشانكرين، وي دورثيَضيةكا تةمام و ظةطر يا ل هةمي شيانيَن ظآ يارييَ كري، هةروةسا ئةو بياظيَن مرؤظ دشيَت يارييَ ثيَ بلظينيت، ظيَجا ثا هيَز و شيانيَن خودىَ طةلةك مةزنترن و زانينا وي طةلةك بةرفرةهترة، و ئافراندنا وي ذى طةلةك تةمامترة، ئةوي ب زانينا خوة دورا ل هةمي تشتيَن وي ضيَكرين طرتي، بةري وان تشتان بئافرينيت و ل دةمآ ئافراندنىَ و ثشتي دئافرينيت ذى، وةكي دي؛ مانىَ هةر خوديَ ئةظ مرؤظة و دةم و جه ييَن ضيَكرين، ظيَجا خودىَ باش دزانيت كا ض ضيَبووية و كا ض ضيَدبيت، و كا دىَ ض ضيَبيت بةري ضيَببيت ذى.

          ئهرێ ئهم د نهچار و مهجبورین؟ و ئهرێ مرۆڤی د كریارێن خوهدا چ ههلبژارتن و ئازادی ههیه؟

مرؤظ د هندةك تشتان دا يىَ نةضارة، و د هندةك تشتيَن دي دا يىَ ب كةيفا خوةية، ئةم د مةجبور و نةضارين لسةر ذ دايك بوون و مرنآ و ماوةيىَ ذيانىَ، ئةم د مةجبورين و مة ض حةز د ويَ ضةندىَ دا نينة كا كي دايك و بابيَن مة بن، ئةم د نةضارين كا كي ديَ بنة مرؤظيَن مة، بةلىَ ئةم ب كةيفا خوةينة كا نظيَذا بكةين يان نة، باوةرييَ بينين يان كوفرىَ بكةين، د طةل ظيَ حةز و ب كةيفا خوةبوونىَ ذى؛ حةز و ئيرادا مة دضيتة د بن ضارضؤظةيىَ ئيرادا خودىَ، رِامانا ظآ ئةظةية ئةطةر خودىَ ظيا رِيَكىَ ل مة بطريت و نةهيَليت ئةم كارةكي بكةين، دآ كةت، و ئةطةر ظيا رِيَكيَ ل مة بطريت ئةم كارةكي نةكةين؛ دآ رِيَكيَ ل مة طريت، بةلىَ وي يا نظيسي كو مرؤظ يىَ ب حةز و كةيفا خوة بيت، و ثشتي هنطي لسةر ظىَ ب كةيفا خوةبوونىَ حيسابىَ د طةل بكةت، و ئةظةية رِامانا طؤتنا خودىَ: [وَمَا تَشَاءُونَ إِلَّا أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ] [التكوير: 29]، ئانكو: ((و هوين نةشيَن خوة رِاست بكةن، ئةطةر حةزكرنا خودايىَ هةمي ضيَكرييان لسةر نةبيت)). و د شيان دا هةية بابةت و مذارا كوتةكي و مةجبورييَ و ب كةيفا خوةبوونآ ب رِيَكةكا زانستي شرؤظة بكةين: ثةروةردةكار دآ طلاسةكيَ شويشىَ ئامادةكةت و بيَذيتة زارؤكي: ئةرىَ تؤ دشيَي ظي طلاسي ل ئةردي بدةي دا بشكيَني؟ زارؤك دآ بةرسظآ دةت: بىَ طؤمان ئةز دشيَم، ثةروةردةكار ذى دآ ثرسيارىَ ذيَ كةت: ثا ض بؤ رِيَطر تؤ وي كاري نةكةي؟ زارؤك دآ بةرسظآ دةت: ضونكي ئةظة كارةكآ خةلةتة و ضيَنابيت مرؤظ بكةت، ثةروةردةكار ذى دآ بيَذيتىَ: خودآ د ئةزةلىَ دا دزاني كو تؤ ظي طلاسي ناشيَكني، ضونكي تؤ زارؤكةكآ باشي، هةروةسا د ئةزةلىَ دا دزاني؛ زارؤكآ شيم و نةباش دآ ظي طلاسي شكيَنيت، ئةرىَ ظيَجا ما كةسىَ رِيَ ل تة طرت ظي طلاسي بهاظيَذية سةر ئةردي؟ يان كةسىَ زارؤكآ خراب نةضاركر كو طلاسي بشكيَنيت؟ ئاها هيدايةت و ب سةرداضوون ذى يا هوساية، ثاشي دآ بيَذينة وي: مرؤظ نزانيت كا ض بؤ هاتية نظيسين، و داخواز ذتة نةهاتيةكرن تؤ وي تشتيَ هاتية نظيسين بزاني، بةلىَ داخواز يا ذ تة هاتيةكرن تؤ باوةرييَ بيني كو زانستيَ خودىَ يىَ تةمام و ظةطر و طشتطيرة، و نظيسينا قةدةرا ضيَكرييان ذى ثشكةكة ذ وآ، و تةمةت ثيَطيربوونا تة ب فةرمانان و هيَلانا رِيَطرييان، تؤ يىَ بةرثرسياري، و ئةظة ذى لدويظ شيان و حةزا تةية().

          بۆچی هندهك كهس ڕاستهرێ بووینه و ب هیدایهت هاتینه، و هندهكێن دی ب هیدایهت نههاتینه؟

خودايىَ مةزن هةمي مرؤظ ييَن ب هيدايةت ئيناين؛ ئةظة ذى ذبةر طؤتنا وي: [وَهَدَيْنَاهُ النَّجْدَيْنِ] [البلد: 10]، ئانكو: ((و مة رِيَكا باش و خراب بؤ وي ئاشكةرا كرن)). و رِامانا ظآ هيدايةتآ ذى ئةظةية: خودىَ ئةو هيدايةت يا بؤ وان رِؤهن و شرؤظةكري؛ ئةوا رِيَكا رِاست و دورست بؤ خةلكي ددةتة دياركرن، وةسا كو حةقى و رِاستي يا رِؤهن بيت، و رِيَكا خةلةت ذى يا رِؤهن بيت، و خودآ خةلك ييَن ئازاد كرين كا دآ ض بريارآ دةين، هندةك هةنة رِيَكا رِاست هةلدبذيَرن، و هندةكيَن دي ذي هةنة دآ رِيَكا شاش و ن دورست هةلبذيَرن().

          ئهگهر خودێ د ئهزهل دا نڤيسيبیت، كو هندهك ژ مه دێ تۆشی كارێن خهلهت بن و دێ ب سهرداچن؛ پا بۆچی دێ مه سزادهت؟

ئةظ زانينة؛ زانينةكا ئيلاهيية، و مرؤظي ض ثيَزانين لسةر نينن و ض ذىَ نزانيت، و ئةوا لدةظ مرؤظي هةي بتنآ هندةك هزر و خةيال و نةزانينن، ذبةر ظآ ضةندآ ذي دىَ لسةر وي كاري ليَثرسين د طةل مرؤظي هيَتة كرن، ييَ وي د ذيانا خوةيا دونياييَ دا ئةنجامداي، و ض رِيَك نينن بةني وآ غةيبىَ بزانيت يا خودآ لسةر وي نظيسي، هةتاكو ئةو ئةنجام ددةت و ذىَ خلاس دبيت، ظيَجا ئةو قةدةرا هاتية نظيسين؛ بةلطة و هيَجةتة لسةر وي تشتيَ ضووي و مرؤظي ئةنجامداي؛ نةكو يىَ ديَ هيَت، هةروةسا دآ بيَذينة زارؤكي: خودآ تشتيَن دونيايىَ ييَن بؤ تة نظيسين، ظيَجا بؤضي ئةو تشتيَ د قازانجا تة دا بيت تؤ دكةي، و يىَ د زيانا تة دا بيت دهيَلي؟! و د شياندا هةية نموونةك بؤ بهيَتة ئينان و بهيَتة طؤتن: ئةطةر مرؤظي ظيا طةشتةكآ بؤ باذيَرةكى بكةت، و ظي باذيَري ذى دوو رِيَكيَن هةين، ئيَك يا تةنا و ئارامة، يا دي نةيا ئارامة، ئةرىَ ئةو ديَ كيذ رِيَكىَ هةلبذيَريت؟ طؤمان تيَدا نينة دىَ رِيَكا ئيَكىَ هةلبذيَريت، و ضوونا بةرةظ ئاخرةتىَ ذى يا ب ظي شيَوةية، مرؤظ دىَ رِيَكا تةنا و ئارام هةلبذيَريت دا بطةهيتة بةحةشتىَ – كو ئةو ذى بجهئينانا فةرماناية و دويركةفتنة ذ تشتيَ نةهي ذيَ هاتييةكرن -، ئةطةر قةدةر هيَجةت باية بؤ كةسةكي، ئةم نةدشياين ض كةسيَن خراب و تاوانبار دةستةسةر بكةين؛ ضونكي ئةو كةس دا بؤ كاريَ وان كري قةدةرىَ كةنة هيَجةت()، ذبةر ظآ ضةندآ ذى؛ ثيَدظية لسةر مرؤظي ييَ رِازي بيت و خوة بدةست خودىَ ظة بةردةت: [لَا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُونَ] [الأنبياء: 23]، ئانكو: ((ئةوة يىَ ثرسيارا وي تشتي ذ وي ناهيَتةكرن ييَ ئةو دناظ بةنييَن خوة دا دكةت، و هةمي ضيَكرييَن وي ثرسيار ذىَ دهيَتة كرن)). ظيَجا ضيَكري ضيَكرييَن وينة، و فةرمان فةرمانا ويية – يىَ ثاقذ و دوير بيت ذ هةمي كيَماسييان -.

          بۆچی خودێ ئهم ئافراندینه؟ بنیاتێ گهردوونی چیه؟ بۆچی گیانهوهر هاتینه ئافراندن؟

خودىَ كةرةم دكةت: [وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ] [الذاريات: 56]، ئانكو: ((و من ئةجنة و مرؤظ نة ئافراندينة و ثيَغةمبةر بؤ وان نةهنارتينة، ئةطةر ذبةر ئارمانجةكا مةزن نةبيت، كو ئةو ثةرستنا من بكةن)). طؤمان تيَدا نينة خودىَ بؤ ئارمانجةكآ ئةم ئافراندينة كو هةر د مفايىَ مةداية – ئةو ذى ثةرستنا ويية – ، و ئةنجاميَن ئاخرةتآ و دويماهييَ ذى لدويظ كريارانة، ظيَجا بةحةشت بؤ ضاكةكاران و جةهنةم ذى بؤ خرابكارانة، ئةظ طةردوونة هةمي ذى خودىَ يىَ ضيَكري، ئةو ب هويري و رِيَك و ثيَكي و زانين يىَ هاتيية ضيَكرن، ئةرد و ئةسمان ييَن ئافراندي و هةسارة ييَن تيَدا بةلاظكرين، ستيَر ذى ييَن ضيَكرين دا ببنة نيشان و ئيشارةت و جواني، رِؤذ ذي يا ئافراندي دا طةرميىَ بدةتة مة، و دا ببيتة هاريكار بؤ شينبوونا طياي، و زالبوونا لسةر ميكرؤب و ظايرؤسان، طيانةوةر ذى ئافراندينة دا خزمةتا مرؤظي بكةن؛ طؤشتآ وان بخوةن و تشتا لىَ باربكةن، خودىَ كةرةم دكةت: [وَالْخَيْلَ وَالْبِغَالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوهَا وَزِينَةً وَيَخْلُقُ مَا لَا تَعْلَمُونَ] [النحل: 8]، ئانكو: ((وي هةسث و هيَستر و كةر ئافراندن؛ دا هوين لىَ سويار ببن، و دا ئةو بؤ هةوة ببنة جواني، و ذ تشتآ هوين لىَ سويار دبن و ييَ دي ذى ئةو وي تشتي د ئافرينيت يىَ هوين ثىَ د نةزان)). ظيَجا ئامادةكرنا ئةردي بؤ ئاكنجيبوون و لىَ ظةحةويانآ، و ئافراندنا ظان تشتان بةري دورستكرنا مرؤظي..، ئةظة دكةظيتة بن دةرطةهآ وآ رِيَزطرتنيَ يا خودآ مرؤظ ثىَ تايبةتمةند كري، زيَدةباري وآ ضةندآ كو ئةظ تشتة هةمي تةسبيحاتيَن خودىَ دكةن، ئةو بخوة عيبادةتآ خودآ دكةن و بةنييَن وي نة، خودىَ كةرةم دكةت: [وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلَكِنْ لَا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا] [الإسراء: 44](
)
، ئانكو: ((و هةر تشتةكآ هةي خودآ ثاك دكةت و مةدحيَن وي دكةت، بةلىَ هوين – طةلي مرؤظان – د وآ ضةندآ ناطةهن. هندي خوديَية ب بةنيييَن خوة ييَ ئارام بووية، لةزآ ل عةزابدانا وان ناكةت، و باش طونةه ذيَبر بووية ب وان)).

          ئهرێ خودێ دێ لێپرسینێ د گهل وان كهسان كهت، یێن چو پێغهمبهر بۆ نهچووین؟

ئةو ييَن ل بن ثرسياركرن و ليَثرسينىَ؛ ضونكي خودايىَ مةزن ئةقلىَ داية وان، ظيَجا رؤذا قيامةتآ خودىَ دىَ وان تاقيكةت و دىَ فةرمانىَ ل وان كةت، ئةطةر وان بةرسظا وي دا و طوهدارييا وي كر؛ دآ ضنة بةحةشتآ، و ئةطةر بىَ ئةمرييا وي كر؛ دآ ضنة جةهنةمآ.

          بۆچی خرابی ههیه؟

ئةظ جيهانة مالا تاقيكرنآ ية، و ئةو وةكي ثشكا ئيَكىَ ية ذ رِؤمانةكا دوو بةشى، ئاخرةت ذى مالا سزادان و ليَثرسينىَ ية، و وةرطرتنا مافيَن وان كةسيَن زوَري ليَ هاتية كرن، ذ وان كةسيَن زؤري كري، ذبةر ظآ ذي؛ هةبوونا خرابكاران و سزانةدانا وان د دونيايىَ دا؛ ئةو تاقيكرنة، و ئةظة نة ب رِامانا دويماهيك هاتنا بابةتي دهيَت، بةلكي ثيَدظية رِؤذا قيامةتآ هةمي كةس رِاببنةظة، دا هةر كةسةك بطةهيتة حةقىَ خوة و جزايىَ كرياريَن وي كرين وةربطريت، خودآ كةرةم دكةت: [فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ * وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ] [الزلزلة: 7 – 8]()، ئانكو: ((ظيَجا هةضييَ هندي طرانييا ميَرييةكا بضويك باشي كربن، ئةو ل ئاخرةتآ خيَرا خوة دآ بينيت * و هةضيييَ هندي طرانييا ميَرييةكا بضويك خرابي كربن، ئةو ل ئاخرةتآ جزايىَ خوة دآ بينيت)).

          بۆچی خودێ خرابكار ئافراندینه؟

خودآ مرؤظ ييَن ضيَكرين و ئازادي يا داية وان كو تشتى باش يان يىَ خراب بهةلبذيَرن، تؤ دشيَي ببية مرؤظةكآ باش و دشيَي ببية مرؤظةكآ خراب ذى، لىَ بةلىَ دظيَت تؤ خوة لبةر ئةنجامان بطري و يىَ ثىَ رازي بي، و ئةظة قةنجيةكة ذ دةظ خودآ و حيكمةتةكا ويية، ئةظجا مرؤظيَن خراب دشيَن ببنة مرؤظيَن باش، و رِؤلىَ مة ئةوة ئةم هاريكاريا وان بكةين لسةر ظآ ضةندآ، ثاشي ئةطةر د رِكو بوون و بةردةوام بوون لسةر خرابييَ؛ ئةركىَ مة ئةظةية ئةم خرابييا وان ذ خةلكي دوير بيَخين؛ هةتاكو خودىَ حةز ذمة بكةت و مة خةلات بكةت، و خودآ ضيَكةريَ هةر تشتةكيية د ظآ ذيانآ دا، ئةظ ذيانة مالا تاقيكرنآ ية، خودآ كةرةم دكةت: [الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا] [الملك: 2]، ئانكو: ((ئةوآ مرن و ذين داين، دا ئةو هةوة – ئةي طةلي مرؤظان – بجةربينيت؛ كانآ كارآ كيَ ذ هةوة يىَ باشتر و ثاقذترة؟)). و جورةكآ تاقيكرنآ: هةبوونا خرابييَ ية لسةر دةستآ شةيتانيَن ب سةرداضووي و ذ رِيَ دةركةفتي ذ كوريَن ئادةمي().

          بۆچی هندهك زارۆك ب شێوهكێ كرێت و (مشهوههـ) ژ دایك دبن، یان خودان ئێش و دهردن؟

ئةظيَن هةنآ خودآ دآ وان ب كيَماسي و نةخوةشييَ تاقيكةت؛ دا هةدارآ لسةر بكيَشن و خيَريَن خوة زيَدة بكةن، و دا بيرا مة ل وآ نيعمةتآ بينن يا خودآ د طةل مة كري، كو ثتريا مة ساخ و سلامةت ئافراندي، ظيَجا دا ئةم سةرا ظآ ضةندآ سوثاسيا وي بكةين، هةروةسا دا بيرا مة ل لاوازيا مة بينيت بةرامبةري هيَز و شيانيَن وي، دا ئةم تؤشي سةرثيَداضوونآ و خوةمةزنكرنآ نةبين، بةلكي بؤ هنديَ ية دا خوة كيَم بكةين و هندةك ذ مة هاريكاريا هندةكيَن دي بكةن، و ثشتي رِؤذا حيسابىَ (رِؤذا قيامةتآ): ئةو كةسيَن كاريَن باش و خيَرىَ دكةن – ب ئانةهييا خودآ – دآ د ذيانةكا هةروهةر يا ساخ و سلامةت، و د ناظ بةحةشتيَن خوةش دا ذين().

          بۆچی زهنگین و ههژار ههنه؟ بهلكی بۆچی هندهك خرابكار د ناڤ قهسر و كۆچكان دا دژین، و هندهك چاكهكار ژی د ناڤ كولكان دا دژین؟

هندي رزقةكآ د دونيايىَ دا هةبيت؛ هةر هةمي ذ دةظ خودىَ ية و وي ييَ داي، خودآ ذى بةنييَن خوة تاقيدكةت، هندةك جاران دآ رزقي دةتة كةسةكآ باش؛ دا وي تاقيبكةت كا دآ وي مالي دةتة كةسيَن دي، هندةك جاران ذى دآ وي بيَ باركةت ذ رزقي؛ دا سةبر و هةدارا وي تاقيبكةت كا دآ دةست بؤ دزيكرنآ دريَذكةت و كينةداربيت يان نة، و ضةند مرؤظيَ باش د ظآ ذيانا دةمكي و بةروةخت دا ب سةبر و هةدارظة بذيت؛ دآ خيَرا وي ل رِؤذا قيامةتآ مةزنتر بيت، بةلىَ ئةو كةسىَ رزقةكآ باش بدةستظة هاتي و ض نةدةتة كةسيَن دي، و ب خرابي سةرةدةري د طةل وان بكةت؛ ئةو دآ ل رِؤذا قيامةتآ هيَتة ئةشكةنجةدان؛ ضونكي وي بهايىَ نيعمةتا خودآ نةزاني و ريَز لىَ نةطرت.

هةروةسا د شيان دا هةية بيَذينة وي: خودآ مرؤظ يىَ لسةر ضةند ثلة و ئاستةكيَن جودا ئافراندين – ئيَك يىَ هةذارة و يىَ دي ييَ زةنطينة – ؛ داكو يىَ زةنطين دلىَ وي بمينيتة ب يىَ هةذارظة، و يىَ بهيَز هاريكاريا يىَ لاوازبكةت، و حيكمةتا خودآ وةسا يا خواستي و ضيَبووي، كو مرؤظ د هةمي تشتان دا د ذيَكجودا بن، زمانيَن وان د ذيَكجودانة و رِةنطيَن وان وةكي ئيَك نينن و ضةندين رِةه و ساخلةت ييَن هةين، هندةك د زيرةك و ضالاكن و هندةكيَن دي ذى د كسلان و بيَ خيرةتن، هندةك د كارتيَكةرن و مفاى دطةهيننة خةلكي و هندةك ذى بةس ييَن خوةنة، هندةك د مةردن و هندةك د قةلس و ضوريكن، ئةو د مال و تشتيَن ماددي دا وةكي ئيَك نينن، ييَ هةي يىَ هةذارة و يىَ هةي ذى يىَ زةنطينة، ئةظة هةمي ذى ييَ ل بن تاقيكرنآ، زةنطيني تاقيكرنة و هةذاري ذى تاقيكرنة؛ دآ زةنطيني تاقيكةت: ئةرىَ دىَ مالي مةزيخيَت د رِيَكا خودىَ دا؟ ئةرىَ دىَ زةكاتا وي مالي دةت؟ ئةرىَ دىَ يىَ مةردبيت؟ ئةرىَ دىَ سةدةقا كةت؟ و دىَ هةذاري ذى تاقيكةت: ئةرىَ ئةو دىَ هةدارىَ كيَشيت؟ ئةرىَ ئةو دىَ كاركةت و لدويظ رِزقي طةرييَت؟ ئةرىَ دىَ ل رِةخين ئةردي طةرييَت ثيَخةمةت ثةيداكرنا رِزقي؟ ئةرىَ دىَ بةرتيلان وةرطريت؟ ئةرىَ دىَ دزيىَ كةت؟ ئةظة هةمي تاقيكرنن، بةلىَ هةردوو لايةنان ثشترِاستيةك بؤ هةية: كو ئةو ذى ئةظةية رزقىَ وان يىَ لسةر خودىَ، و زةنطيني و هةذاري نابنة رِيَطريَن مرؤظي بؤ ضوونا بةحةشت و جةهنةمآ، ظيَجا هةر كةسةكى دآ لدويظ وآ ليَثرسين د طةل هيَتةكرن يا وي هةي، ئةطةر مرؤظ هةمي ذى د ئيَك ئاست دا بان و هةمي د زةنطين بان؛ كةسىَ خزمةتا كةسىَ نةدكر و كةس ثيَدظي ب كةسىَ نةدبوو، خودآ كةرةم دكةت: [لِيَتَّخِذَ بَعْضُهُمْ بَعْضًا سُخْرِيًّا] [الزخرف: 32]، ئانكو: ((دا هندةك ذ وان ببنة ئةطةرآ ذيارا هندةكان)). ئانكو: دا هندةك ذ هةوة بؤ خزمةتا هندةكيَن دي بندةست بكةت، و ب ظىَ ضةندىَ دولابا ذيانآ دةرباز دبيت، بةلىَ ل دةمآ هةمي د ئيَك ئاست و ئيَك ضين دا بن، هينطي ذيان دىَ رِاوةستييَت().

          بۆچی ئهم نهساخ دبین؟ و بۆچی موسیبهت ب سهرێ مرۆڤی دهێن؟

خودىَ هةمي مرؤظان تاقيدكةت؛ كا ئةرىَ ديَ هةدارىَ لسةر نةساخي و نةخوةشييَ كيَشيت يان ديَ تورةبيت؟ و خودىَ دىَ خةلاتةكآ مةزن دةتة وي كةسىَ هةدارىَ دكيَشيت، كو ل رِؤذا قيامةتىَ باوةردار دىَ ثىَ كةيفخوةش بيت، ظيَجا نةساخي و موسيبةت و ئيَش و ئازار؛ ئةو هندةك قةدةرن؛ خودىَ ييَن كرينة قةدةر و ييَن نظيسي دا ثلة و دةرةجيَن مة ثىَ بلند بكةت، و دا دل و رِةوشتيَ مة ذ سةرثيَداضوون و خوة مةزنكرنآ ثاقذ بكةت، و مرؤظىَ باوةردار؛ ب رِيَكا وآ نةساخييَ و ب دوعاكرن و هةداركيَشانىَ، خوة نيَزيكي خودايىَ خوة دكةت، ظيَجا دىَ باوةري و خيَريَن وي زيَدةبن و دىَ خودايىَ وي حةزذيَكةت، هةروةسا ئةطةرةكآ دي ييَ ظان نةخوةشييان ئةظةية دا مرؤظ بهايىَ ساخلةمييَ و قةنجي و نيعمةتا خودايىَ خوة بزانيت، و ئةم دشيَن نموونىَ ب ترؤمبيلىَ بؤ زارؤكي بينين، ظيَجا ديَ ثرسيارىَ ذىَ كةين: بؤضي ترؤمبيَل هاتية دورستكرن؟ داكو برِيَظةبضيت، ئةرىَ ما نة هوساية؟ طةلةك باشة، ثا بؤضي ئةو كومثانيا ترؤمبيَل ضيَكري، بريَك و ستوَث لىَ زيَدةكرينة؟ ئةرىَ ما ئةظة نة يا هةظدذة د طةل لظينا وىَ؟ بيَطؤمان هةبوونا ستوَثان تشتةكىَ فةرة بؤ سلامةتييا ترؤمبيَلىَ، ترؤمبيَل يا هاتية ضيَكرن دا بريَظةبضيت، ستوَث ذى دىَ ل دةميَ طؤنجايي ويَ رِاوةستينيت، داكو خودانىَ ويَ نةمريت، ظيَجا كا ضاوا خودايىَ مةزن ئةم ييَن ئافراندين دا ب عيبادةت و نيعمةتيَن خوة مة بةختةوةر بكةت، وةسا موسيبةت ذى ييَن بؤ مة ئافراندين داكو بيرا مرؤظي ل وي ئةركىَ مةزن بهيَت يىَ ئةم ذ بوَ وي هاتينة ئافراندن، دا ذ بيَئاطةهي و خافلةتا خوة هشياربيت و براوةستيت، و بيرا خودايىَ خوة بكةت و داخوازا ذيَبرنا طؤنةهان ذىَ بكةت، و هةداريَ لسةر ويَ نةخوةشييَ بكيَشيت، و بؤ خوة بخيَر بهذميَريت().

          ئهرێ خودێ گیانهوهر و مێشهوهرێن ب زیان ئافراندینه؟

خودىَ ضيَكةر و ئافراندةرآ هةمي تشتانة و ئةو خودانىَ هةمي تشتانة، كا ضاوا وي ب شيانيَن خوة ئةظ ضيَكريية ييَن ضيَكرين، هةروةسا وي ب حيكمةتا خوة ذى ئةو ضيَكرينة، ضونكي ئةو كاربنةجهىَ زاناية، ئةوىَ هندةك تشتان لدور ظان طيانةوةر و ميَشةوةران دزانيت كو ئةم نزانين؛ ذبةركو زانين و مةعريفةتا مة، ئةوا خودىَ نيشا مة داي، طةلةك يا كيَم و لاوازة، بةرامبةر زانين و حيكمةتا خودىَ، ذبةر ظآ ضةندآ ذى؛ خودايآ مةزن كةرةم دكةت: [وَمَا أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلًا] [الإسراء: 85]، ئانكو: ((و تشتةكآ كيَم تيَ نةبيت ذ زانينآ ضو بؤ هةوة و هةمي مرؤظان نةهاتيية دان))، ئةظجا ئةم نةشيَين وان هةمي حيكمةتان بزانين ييَن خودىَ ذبةر وان ئةظ طيانةوةرة ضيَكرين، و ذ حيكمةتان د ئافراندنا ظان ضيَكرييان دا: دياربوونا جوانييَ و رِيَك و ثيَكييَ ية د ئافراندنا خودىَ و رِيَظةبرنا وي دا بؤ ضيَكرييَن خوة، ظيَجا د سةر هندىَ رِا كو ئةو طةلةكن ذى، لىَ ئةو رِزقىَ هةميان ددةت، هةروةسا خودىَ مرؤظان تؤشي هندةك ذ وان ضيَكرييان دكةت، و يىَ طيانةوةرةك يان ميَشةوةرةك زيانةكآ بطةهينتآ؛ خيَرىَ بؤ دنظيسيت، و ويَرةكيا ئةو مرؤظيَ وان دكوذيت دياردبيت، هةروةسا لاوازيا مرؤظي و بىَ دةستهةلاتييا وي ذى دياردبيت، د ئيَشان و نةخوةشبوونا وي دا، ذ ئةطةرىَ ضيَكرييةكىَ ب قةبارةي ظة طةلةكآ ذ وي بضويك تر، هةروةسا دبيت ب رِيَكا نؤذداري و سةربؤرآ (تةجريبىَ) ديارببيت: كو هندةك دةرمانيَن طيايي ذ ذةهرا ماري و ييَن وةكي وي دئيننة دةر، كا ضاوا مار ذى مشكآ بيستاني دخوةت؛ ئةو مشكآ بةرهةميَن كشتؤكالي ذناظ دبةت، هةروةسا طةلةك ذ ظان طيانةوةريَن ب زيان؛ دبنة خوارن بؤ طيانةوةريَن مفادار ييَن خوةمالي وةكى (حيَشتر، ضيَل، ثةز، هتد…)؛ ئةو طيانةوةريَن زنجيرةكآ ثيَكدئينن ذ وآ هةظسةنطييا د سرؤشتي دا هةي، و وآ ذينطةها خودآ ب جوانترين شيَوة ضيَكري().

          بۆچی پێدڤیه ئهز ب شهڤ و ڕۆژ پێنج نڤێژان بكهم؟

ئةو عيبادةتيَن خودىَ لسةر مة فةرز كرين؛ ئةو هةما رِيَكةكة بؤ ثاقذكرنا نةفسا باوةرداري و بلندبوونا رؤحا وي، د سةر وآ زةحمةتي و مانديبوونا كيَم يا مرؤظ ب كرنا وانظة دبةت، بةرامبةري وآ خيَرا مرؤظ ثشتي ئةنجامدانا وان بدةستظة دئينيت()، و ذبةركو نظيَذ ذ خواندنا قؤرئانآ و زكر و دوعايان ثيَكدهيَت، و ئةو ب باشترين شيَوة هةمي ثشكيَن ثةرستن و (عبوديةتآ) دناظ خوةدا هةلدطريت؛ ذبةر هندآ ئةو باشترة ذ قؤرئان خودانآ و زكري و دوعاكرنآ، ئةطةر ئةو بتنآ بن، ذبةر كومظةكرنا ظان هةميان د طةل (عبودييةتا) هةمي ئةنداميَن دي ييَن لةشي().

باوةردار ب نظيَذىَ كةيفخوةش دبن؛ ضونكي وي دةمي ئةو ييَن د طةل خودآ دا، هةر تشتآ ئةو هيظي دكةن بؤ خوة دوعا ذ خودىَ دكةن؛ ئةو ذى دآ بةرسظا وان دةت، ئةم نظيَذىَ دكةين؛ ضونكي خودآ فةرمانا لمة كري ئةم بكةين، و هةردةم ئةم حةز دكةين وي كاريَ خودىَ فةرمان لمة كري ئةنجام بدةين، ئةم خودىَ د ثةريَسين؛ ضونكي ئةو ئافراندةر و رِزقدةرآ مةية، و ضونكي ئةو يىَ ذ هةذى ثةرستنآ ية، ذبةر وان نيعمةت و دانيَن وي داية مة ييَن كو ناهيَنة هةذمارتن، خودآ كةرةم دكةت: [وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَتَ اللَّهِ لَا تُحْصُوهَا] [النحل: 18]، ئانكو: ((و ئةطةر هوين ليَبطةرييَن دا قةنجييَن خودآ لسةر خوة بهةذميَرن، هوين نةشيَن وان بهةذميَرن هندي هند ئةو طةلةكن))، ئةظ عيبادةتىَ ئةم ئةنجام ددةين؛ ئةو هةما دةربرينةكة ذ حةزذيَكرن و سوثاسيا مة بؤ خودايىَ مةزن، و دانثيَدانة ب ثيَدظياتيا مة ب وي، داكو سلامةتيا مة بؤ مة بثاريَزيت، و مة بؤ كاريَن باش سةربيَخيت و هةمي خرابيان ذ مة دويربيَخيت، و خودىَ ض ثيَدظي ب عيبادةتآ مة نينة؛ ضونكي ئةو يىَ زةنطين و بىَ مننةتة ذ مة و كرياريَن مة، و ض مفايىَ وي تيَدا نينة، ظيَجا عيبادةت هندةك تشتن خودىَ فةرمانا كرنا وان يا لمة كري، يا ذ مة ظياي ئةم عيبادةتآ وي بكةين، لدويظ وآ رِيَكىَ يا ثيَغةمبةرىَ وي موحةممةد r ثىَ هاتي، و ئةظةية رِامانا هةردوو شةهدةدانا، ئانكو: ئةم عيبادةتآ خودآ بكةين لدويظ رِيَك و رِيَبازا ثيَغةمبةرىَ خودىَ، هةروةسا ئةظ ثةرستنة رِيَكةكن ئةم ثىَ بطةهينة خيَريَن مةزن، ئةويَن دبنة ئةطةرةك بؤ ضوونا مة بؤ بةحةشتآ، حيكمةتا خودىَ وةسا يا ضيَبووي و حةزكري كو بىَ كريار ض خيَران نادةتة كةسىَ، ذبةر ظآ ذى؛ هنديكة بةحةشتة، متاييَ خوديَ ية – ئةو ذى يا طرانبهاية – ، و ثيَدظي ب بهايةكىَ مةزن هةية – كو ئةو ذى طوهداريكرنا خودىَ و ثةرستنا ويية –().

          من د نڤێژا خوهدا دوعاكرن كو بلهز مهزن ببم؛ لێ خودێ بهرسڤا من نهدا؟

دوعايىَ هندةك تؤرة و ئادابيَن هةين؛ ثيَدظية بهيَنة بةرضاظ وةرطرتن، و ذ تورةييَن دوعايآ: دوعاكةر رِيَزىَ ل وان بناخة و رِيَباز و ياسايان بطريت، ييَن خودىَ داناي دا ئةظ جيهانة ثىَ بريَظة بضيت، و ئةم دوعا ذ خودىَ دكةين، و ئةو ذى وي تشتيَ باش دكةت ييَ وي بؤ مة هةلبذارتي، ظيَجا دبيت تؤ داخوازىَ ذ بابىَ خوة بكةي رِيَكىَ بدةت تؤ لسةر رِيَكا ترؤمبيَلان، ثايسكلىَ بهاذؤي، لىَ ئةو رازي نةبيت، ئةظةذى ضونكي ئةو حةز ذتة دكةت و دبينيت قةبويلنةكرنا داخوازا تة بؤ تة باشترة، و ذ كةرةم و قةنجيا خودىَ لسةر مة ئةظةية دوعاييَن مة سيَ رِةوشيَن بؤ هةين؛ يا ئيَكىَ: خودىَ بةرسظا دوعاييَن مة بدةت و بينيتة جه. يا دووىَ: خودآ ذبةر وآ دوعايىَ؛ موسيبةتةكآ يان تشتةكآ خراب لسةر مة رِاكةت، كو دا بسةرآ مة هيَت. يا سيَييَ: خودآ دآ بؤ مة رِاكةت بؤ رِؤذا قيامةتآ؛ داكو ل بةحةشتآ يا ذ وآ باشتر بدةست مةظة بهيَت ().

          بۆچی ئهز ژی وهكی ههڤالا خوه یا جوان نینم؟

ضونكي هةر ئيَك ذ مة خودىَ ييَ ئافراندي و وي شيَوةكىَ تايبةت ب خوةظة هةية، و هةمي ضيَكرنيَن خودىَ د جوانن، هةروةكي خودايىَ مةزن و بلند كةرةم دكةت: [لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ] [التين: 4]، ئانكو: ((ب راستي مة مرؤظ د باشترين رِةنط دا ئافرانديية))، ظيَجا هةر كةسةك ب ضيَكرنا خوة ذ ييَ دي ييَ جوداية، ئةوىَ خودىَ لسةر شيَوةكآ طةلةك جوان ضيَكري؛ ثيَدظية لسةر وي ئةو ثتر سوثاسيا خودآ بكةت، و يىَ هوسا نةبيت، ثيَدظية يىَ رازي بيت و ظى تشتي قةبويل بكةت، و يىَ سوثاسييَ دكةت و يىَ هةداريَ دكيَشيت، هةميان ثلة و دةرةجيَن مةزن هةنة لدةظ خودىَ().

ئهگهر ژ ڕاستا خودێ حهز ژمه دكهت؛ پا بۆچی هندهك ڕۆیدانێن خراب و نهخوهش دهێنه سهرێ مه؟

خودآ مة تاقيدكةت؛ دا قةنجيكةري و يىَ باش ذ يىَ خراب جودا بكةت، و بةلكي خودىَ مرؤظي تاقيبكةت؛ دا بةرةظ خودآ ظة بضيت و بةردةوام يىَ نيَزيكي خودىَ بيت، و خودىَ خوةشتظييَن خوة تاقيدكةت، دا وان ثاقذبكةت و ثلةييَن وان بلند بكةت، و دا ببنة ضاظليَكري بؤ كةسيَن دي، هةتاكو كةسيَن دي ذى هةدارىَ بكيَشن و ضاظ ل وان بكةن، ذبةر ظىَ ضةندىَ ذى ثيَغةمبةر r دبيَذيت: «أشد الناس بلاء الأنبياء، ثم الأمثل فالأمثل»()، ئانكو: ((ييَ ذ هةميان ثتر تؤشي بةلَا و موسيبةتان دبن؛ ثيَغةمبةرن، ثاشي ييَن دبن وان دا و ثاشي ييَن دبن وان دا))، ظيَجا ديَ ل تةمةت دينيَ مرؤظي؛ مرؤظي تاقيكةت، ئةطةر دينىَ وي ييَ بهيَز و موكوم بيت، دىَ بةلَا و موسيبةتآ لسةر شدينيت، ذبةر ظآ ضةندآ ذى خودآ ثيَغةمبةر تؤشي هندةك بةلَاييَن مةزن كرن، هندةك ذ وان هاتنة كؤشتن، هندةكيَن دي هاتنة ئةزيةت دان، و هةبووينة نةساخييا وان لسةر درِيَذ بووية؛ وةكي ئةيووبي – سلاظ لىَ بن – ، و ثيَغةمبةرىَ مة ذى r ل مةككةهآ و مةدينآ ذى طةلةك ئةزيةت و نةخوةشي ديتية، د سةر ظآ ضةندآ رِا؛ وي هةدار كيَشا r، مةرةم ذ ظىَ هةمييَ: نةخوةشي و ئةزيةت ب سةرآ خودان باوةري و تةقواداران دهيَن، ظيَجا لدويظ تةقوا و باوةرييا وان()، ثشتي هنطي ثيَدظية د نةفسا زارؤكي دا بهيَتة بنةجه كرن كو: تشتآ خودآ بظيَت دىَ كةت، و تشتآ كر ذي ديَ ب رِيَك و ثيَكي كةت، و ثرسيار ذ خودآ ناهيَتةكرن كا بؤضي فلان كار كر؛ ضونكي ئةو زاناترين زاناية.

Back to top button